السبت، 22 فبراير، 2014

وزير الدفاع : القوات المسلحة جاهزة لاكمال عمليات الصيف

الفريق عبد الرحيم يؤكد التمسك بتجربة الدفاع الشعبي وترسيخها



الخرطوم : عبود عبد الرحيم
اعلن وزير الدفاع جاهزية واستعداد القوات المسلحة لاكمال عمليات مشروع الصيف الحاسم في مواجهة الرافضين للسلام والحوار ، وقال الفريق أول ركن مهندس عبد الرحيم محمد حسين خلال مخاطبته الثلاثاء مؤتمر تقويم الاداء لقوات الدفاع الشعبي أن الآمال كانت معقودة على أن تمضي محادثات أديس ابابا مع قطاع الشمال في طريق السلام لكن المتربصين بسلامة وأمن البلاد أرادوا لها غير ذلك مؤكداً جاهزية القوات المسلحة لما ارادوا . وقال وزير الدفاع أن القوات المسلحة ظلت حريصة على حماية دماء اهل السودان وتدعو بالصوت العالي أن يكون حل كل مشكلات البلد عبر الحوار مضيفاً بالقول ( مع ذلك نقول لمن يرفض الحوار والسلام أن كتائب القوات المسلحة والدفاع الشعبي جاهزة لاكمال مشروع الصيف الحاسم بشعار إمسح) .
وأثنى وزير الدفاع على جهود الدفاع الشعبي في مساندة القوات المسلحة في كافة مسارح العمليات بالمجاهدين وقال انه يوم بعد يوم يؤكد ارتباط أمر الجهاد بوجدان الأمة بمشاركة كل أهل السودان وبوجود كل العناصر في خندق الدفاع الشعبي طبيباً ومزارعاً ومهندساً وطالباً مقدمين أرتالاً من الشهداء ورفعوا الهمة في أن يبقى السودان عزيزاً مرفوع الرأس ، وقال ان الدفاع الشعبي حقق على أرض الواقع شعار جيش واحد شعب واحد بتكامل الادوار مع القوات النظامية الاخري معلناً تمسك القوات المسلحة باستمرار مسيرة الدفاع الشعبي وقال : كل يوم نزداد قناعة بنجاح التجربة والمضي معها ترسيخاً وتمكيناً معرباً عن أمله في أن يحقق مؤتمر تقويم الاداء دفعة للأمام لانه ينعقد في ظل ارواح الشهداء . وترحم وزير الدفاع على الشهيد العقيد هاشم تاج السر آخر قائد للقوات الخاصة وقائد معسكر خالد بن الوليد الذي قدم نفسه مع ثلة من المجاهدين ، كما حيا أسر الشهداء والجرحي والمجاهدين المرابطين .
وخلال مخاطبته الجلسة الافتتاحية للمؤتمر أكد المنسق العام للدفاع الشعبي الاستاذ عبدالله الجيلي أن مؤتمر تقويم الأداء ينعقد بارسال اشارة قوية سنداً للقوات المسلحة ورفع التمام لوزير الدفاع بالجاهزية للخطوط الأمامية لاكمال عمليات الصيف واداء صلاة صبح الخلاص في كل الاراضي التي دنسها التمرد موضحاً أن المؤتمر سيؤكد على الايجابيات وتفادي السلبيات ووضع مؤشرات العام القادم باحكام اداري وضبط عام .
وأشار المنسق العام أن الدفاع الشعبي مشروع جهادي كبير لكل أهل السودان شاركوا فيه وقدموا التضحيات دعماً لمسيرة القوات المسلحة .
وكان مؤتمر تقويم أداء الدفاع الشعبي للعام 2013م والذي نظمته ادارة تنسيق قوات الدفاع الشعبي المركز العام تحت شعار ( علي خطي الشهداء .. ثبات .. جاهزية .. فداء ) قد بدأ أعماله بقاعة الصداقة بحضور وزير الدولة بوزارة الدفاع والاستاذة مشاعر الدولب وزيرة الرعاية والضمان الاجتماعي ووزيري الدولة بوزارتي الاعلام والتجارة ومنسقي الدفاع الشعبي بالولايات .ويتداول المؤتمر بالمركز العام أوراق عمل ودراسات لتقويم الاداء بينما يختتم أعماله باصدار التوصيات.

ليست هناك تعليقات: